< عشوائي >
تمرين حفظ مستوى
٠ ١ ٢ ٣ ٤ ٥ ٦ ٧ ٨ ٩ عشوائي
يا عِبادِ لا خَوفٌ عَلَيكُمُ اليَومَ وَلا أَنتُم تَحزَنونَ ٦٨ الَّذينَ آمَنوا بِآياتِنا وَكانوا مُسلِمينَ ٦٩ ادخُلُوا الجَنَّةَ أَنتُم وَأَزواجُكُم تُحبَرونَ ٧٠ يُطافُ عَلَيهِم بِصِحافٍ مِن ذَهَبٍ وَأَكوابٍ ۖ وَفيها ما تَشتَهيهِ الأَنفُسُ وَتَلَذُّ الأَعيُنُ ۖ وَأَنتُم فيها خالِدونَ ٧١ وَتِلكَ الجَنَّةُ الَّتي أورِثتُموها بِما كُنتُم تَعمَلونَ ٧٢ لَكُم فيها فاكِهَةٌ كَثيرَةٌ مِنها تَأكُلونَ ٧٣ إِنَّ المُجرِمينَ في عَذابِ جَهَنَّمَ خالِدونَ ٧٤ لا يُفَتَّرُ عَنهُم وَهُم فيهِ مُبلِسونَ ٧٥ وَما ظَلَمناهُم وَلٰكِن كانوا هُمُ الظّالِمينَ ٧٦ وَنادَوا يا مالِكُ لِيَقضِ عَلَينا رَبُّكَ ۖ قالَ إِنَّكُم ماكِثونَ ٧٧ لَقَد جِئناكُم بِالحَقِّ وَلٰكِنَّ أَكثَرَكُم لِلحَقِّ كارِهونَ ٧٨ أَم أَبرَموا أَمرًا فَإِنّا مُبرِمونَ ٧٩ أَم يَحسَبونَ أَنّا لا نَسمَعُ سِرَّهُم وَنَجواهُم ۚ بَلىٰ وَرُسُلُنا لَدَيهِم يَكتُبونَ ٨٠ قُل إِن كانَ لِلرَّحمٰنِ وَلَدٌ فَأَنا أَوَّلُ العابِدينَ ٨١ سُبحانَ رَبِّ السَّماواتِ وَالأَرضِ رَبِّ العَرشِ عَمّا يَصِفونَ ٨٢ فَذَرهُم يَخوضوا وَيَلعَبوا حَتّىٰ يُلاقوا يَومَهُمُ الَّذي يوعَدونَ ٨٣ وَهُوَ الَّذي فِي السَّماءِ إِلٰهٌ وَفِي الأَرضِ إِلٰهٌ ۚ وَهُوَ الحَكيمُ العَليمُ ٨٤ وَتَبارَكَ الَّذي لَهُ مُلكُ السَّماواتِ وَالأَرضِ وَما بَينَهُما وَعِندَهُ عِلمُ السّاعَةِ وَإِلَيهِ تُرجَعونَ ٨٥ وَلا يَملِكُ الَّذينَ يَدعونَ مِن دونِهِ الشَّفاعَةَ إِلّا مَن شَهِدَ بِالحَقِّ وَهُم يَعلَمونَ ٨٦ وَلَئِن سَأَلتَهُم مَن خَلَقَهُم لَيَقولُنَّ اللَّهُ ۖ فَأَنّىٰ يُؤفَكونَ ٨٧ وَقيلِهِ يا رَبِّ إِنَّ هٰؤُلاءِ قَومٌ لا يُؤمِنونَ ٨٨ فَاصفَح عَنهُم وَقُل سَلامٌ ۚ فَسَوفَ يَعلَمونَ ٨٩
صدق الله العظيم. نهاية سورة الزخرف. مكية نزلت بعد الشورى وقبل الدّخان
< عشوائي >
تمرين حفظ مستوى
٠ ١ ٢ ٣ ٤ ٥ ٦ ٧ ٨ ٩ عشوائي