صفحة عشوائية
فذكر فما أنت بنعمت ربك بكاهن ولا مجنون ٢٩ أم يقولون شاعر نتربص به ريب المنون ٣٠ قل تربصوا فإني معكم من المتربصين ٣١ أم تأمرهم أحلامهم بهذا ۚ أم هم قوم طاغون ٣٢ أم يقولون تقوله ۚ بل لا يؤمنون ٣٣ فليأتوا بحديث مثله إن كانوا صادقين ٣٤ أم خلقوا من غير شيء أم هم الخالقون ٣٥ أم خلقوا السماوات والأرض ۚ بل لا يوقنون ٣٦ أم عندهم خزائن ربك أم هم المصيطرون ٣٧ أم لهم سلم يستمعون فيه ۖ فليأت مستمعهم بسلطان مبين ٣٨ أم له البنات ولكم البنون ٣٩ أم تسألهم أجرا فهم من مغرم مثقلون ٤٠ أم عندهم الغيب فهم يكتبون ٤١ أم يريدون كيدا ۖ فالذين كفروا هم المكيدون ٤٢ أم لهم إله غير الله ۚ سبحان الله عما يشركون ٤٣ وإن يروا كسفا من السماء ساقطا يقولوا سحاب مركوم ٤٤ فذرهم حتى يلاقوا يومهم الذي فيه يصعقون ٤٥ يوم لا يغني عنهم كيدهم شيئا ولا هم ينصرون ٤٦ وإن للذين ظلموا عذابا دون ذلك ولكن أكثرهم لا يعلمون ٤٧ واصبر لحكم ربك فإنك بأعيننا ۖ وسبح بحمد ربك حين تقوم ٤٨ ومن الليل فسبحه وإدبار النجوم ٤٩
صدق الله العظيم. نهاية سورة الطور. مكية نزلت بعد السجدة وقبل الملك
صفحة عشوائية