۞
ثلاثة أرباع حزب ٥٤
< عشوائي >
من ذا الذي يقرض الله قرضا حسنا فيضاعفه له وله أجر كريم ١١ يوم ترى المؤمنين والمؤمنات يسعى نورهم بين أيديهم وبأيمانهم بشراكم اليوم جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها ۚ ذلك هو الفوز العظيم ١٢ يوم يقول المنافقون والمنافقات للذين آمنوا انظرونا نقتبس من نوركم قيل ارجعوا وراءكم فالتمسوا نورا فضرب بينهم بسور له باب باطنه فيه الرحمة وظاهره من قبله العذاب ١٣ ينادونهم ألم نكن معكم ۖ قالوا بلى ولكنكم فتنتم أنفسكم وتربصتم وارتبتم وغرتكم الأماني حتى جاء أمر الله وغركم بالله الغرور ١٤ فاليوم لا يؤخذ منكم فدية ولا من الذين كفروا ۚ مأواكم النار ۖ هي مولاكم ۖ وبئس المصير ١٥ ۞ ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله وما نزل من الحق ولا يكونوا كالذين أوتوا الكتاب من قبل فطال عليهم الأمد فقست قلوبهم ۖ وكثير منهم فاسقون ١٦ اعلموا أن الله يحيي الأرض بعد موتها ۚ قد بينا لكم الآيات لعلكم تعقلون ١٧ إن المصدقين والمصدقات وأقرضوا الله قرضا حسنا يضاعف لهم ولهم أجر كريم ١٨ والذين آمنوا بالله ورسله أولئك هم الصديقون ۖ والشهداء عند ربهم لهم أجرهم ونورهم ۖ والذين كفروا وكذبوا بآياتنا أولئك أصحاب الجحيم ١٩
۞
ثلاثة أرباع حزب ٥٤
< عشوائي >
تفضل بزيارة، ومشاركة، والإعجاب بالقرآن الملون على الفيسبوك
The Colorful Quran on facebook
Please visit, like, and share the Colorful Quran on facebook
ملاحظات وتعليمات
Notes and Instructions
من آيات القرآن التي ذكرت فيها الألوان: بيضاء لذة للشاربين (الصافات ٤٦)
Of the verses of the Quran in which colors are mentioned: White, delicious to the drinkers. (The Arrangers, Al-Saaffaat 46)
القرآن، وهو الكتاب المقدس الوحيد في الإسلام، لم يأتِ بشيء جديد، بل أكد ما جاءت به الأديان السابقة، وصحح مفاهيما خاطئة طورها أتباع تلك الديانات السابقة مع مرور الزمن. على سبيل المثال، يذكر القرآن إسرائيل مرات عديدة، ولكن أبدا، ولا حتى مرة واحدة، كإسم مكان، ولكن دائمًا كإسم إنسان، وهو النبي يعقوب عليه السلام.
The Quran, the only holy book in Islam, did not come up with something new, but instead, confirmed previous religions and corrected misconceptions that followers of those previous religions developed with time. For example, the Quran mentions Israel so many times, but never, not even once, as the name of a place, but always as that of a man, that is prophet Jacob peace be upon him.